ان يجتمع الثلاثي ميشال معدنلي وفادي الخطيب وزيد عباس في الموسم نفسه بالدوري الصيني الممتاز، فهو لامر يستحق الوقوف عنده. إذ يعتبر اللاعبون الثلاثة رموزا لكل من بلدانهم سواء اكانت سوريا ام لبنان ام الاردن على التوالي. هؤلاء اللاعبون نقلوا كرة السلّة في بلدانهم من مستوى الى آخر. ومعدنلي نفسه يعد من افضل اللاعبين الذين انجبتهم السلّة السورية والعربية عموما، إذ استطاع ان يفرض نفسه من خلال اللعب في الدوري الصيني لثلاثة مواسم. وفي الموسم الاخير، قاد معدنلي فريقه الى إحتلال المركز الخامس في الترتيب العام والتأهل الى الادوار النهائية. بلغ معدله هذا الموسم 21.2 نقطة و6.5 متابعات و3.1 تمريرة حاسمة في المباراة الواحدة. فماذا يقول معدنلي عن موسمه الى موقع Arabasket.com؟

استهل معدنلي الحديث بالقول: “لقد كان هذا الموسم الافضل لي في مسيرتي، لانّ التأهل الى البلاي اوف مع فريق احتل قبل موسم واحد قاع الترتيب فهو امر مستحيل في العادة، كما انّ فريقي لم يبلغ الادوار النهائية منذ 10 اعوام، وكانوا بعيدين جدا عن هذا الهدف سابقا”.

micho

وتابع: “فرديا، تمكنت من تحقيق ارقام عالية لا سيما من خط الثلاثيات”.

سجّل معدنلي 150 ثلاثية هذا الموسم من اصل 378، اي بمعدل 40 في المئة وفاز ايضاً في مسابقة الثلاثيات في اسبوع كل النجوم.

وعمّا إذا كان نزعته الهجومية ساعدته على فرض نفسه في الدوري الصيني قال “ميشو”: بالتأكيد، خصوصاً انّ اللاعبين الصينيين يعتمدون على الاجانب سواء الاميركيين منهم ام الآسيويين من اجل تسجيل النقاط. لذلك فعلت ما يتوجب علي، لكن بصراحة ليس من السهل التسجيل عندما يتواجد الى جانبك هدافون من الطراز النادر مثل دومينيك جونز.

وكان جونز من ابرز هدّافي الدوري الصيني هذا الموسم فاحتل المركز الثالث في قائمة الهدّافين بـ 36.8 نقطة بالمباراة الواحدة.

micho

وعن أبرز اللاعبين الذين واجههم في الدوري الصيني قال نجم فريقي الجيش والجلاء السوريين سابقاً: كان هناك العديد من اللاعبين ذات المستوى المرتفع جداً والذين لعبوا سابقا في الـ ان بي أي مثل جاي آر سميث، ترايسي ماكغرادي، مايكل بيزلي، اندري بلاتشي، ستيفن ماربوري، آرون بروكس. كما استمتعت جداً باللعب الى جانب جيرالد غرين وشافليك راندولف.

وعن مواجهة النجمين اللبناني فادي الخطيب والاردني زيد عباس قال إبن الـ 34 عاماً هدّاف بطولة آسيا 2007: من الممتع جدا ان تواجه هذين اللاعبين، لكن الحقيقة تقال انّه عندما كنا نتواجه في البطولات الإقليمية والدولية كبطولة غرب آسيا أو بطولة آسيا او بطولة دبي، كانت طعم المنافسة مختلفة جدا واكثر حماسة.

fadi

وأكدّ معدنلي انّه ينوي حالياً اخذ قسط من الراحة قبل ان يلتحق بالمنتخب السوري للمشاركة في تصفيات غرب آسيا المقررة في الاردن بين 28 آيار و5 حزيران المقبلة، والمؤهلة الى بطولة آسيا في الصين، كما ترك الباب مفتوحاً لعودته الموسم المقبل الى الدوري الصيني.

وأسف معدنلي للوضع السائد في سوريا التي تعيش حرباً اهلية منذ حوالى 3 سنوات، فقال: “ما يحصل محزن جداً. انا بعيد عن سوريا منذ 3 سنوات، وكل ما اتمناه هو ان يحمي الله الجميع”.

وعن رضاه عمّا حققاه في مسيرته قال: “اشكر الله اولا على كل شيء. كل لاعب يملك الطموح لبلوغ القمة وانا واحد من هؤلاء اللاعبين الذين عملوا بكدّ يومياً من اجل تحقيق حلمي، وبالطبع اعتقد انني استطيع تحقيق المزيد”.

حاوره دانيال عبود

 

Print Friendly

Comments

comments