ينتظر الإتحاد الاردني الرد من نظيره الدولي، على الاستفسارات التي قدمها حول قضية اللاعب احمد الدويري، الذي تخلى عن جنسيته كلاعب كرة السلة أردني، استجابة لشرط النادي التركي الذي يلعب له، حتى يتم معاملته كلاعب تركي وليس محترفا.
اتحاد كرة السلة زود الاتحاد الدولي بالوثائق التي تبين قيام الدويري باللعب في صفوف منتخبات مختلف الفئات العمرية ومنتخب الشباب والرجال في البطولات الآسيوية، حتى ينظر الاتحاد الدولي في قانونية الإجراء الذي قام به النادي التركي واللاعب.

ويعتبر الدويري من اهم المواهب الصاعدة في الاردن ويلعب حاليا لمصلحة نادي أناضولو إيفيس التركي الذي ينافس في الدوري الممتاز التركي واليوروليغ ويملك ايضا الجنسية التركية.

ولن تسمح هذه الخطوة للدويري بتمثيل المنتخب الاردني مستقبلا ما يعد خسارة كبيرة لمنتخب النشامى.

dwairi

 

Print Friendly

Comments

comments