صدر عن الرئيس الفخري لنادي الحكمة الاب جان بول أبو غزاله البيان الآتي:

بفرح كبير تبلغنا أسماء المرشحين لإنتخابات هيئة إداريّة جديدة لنادي الحكمة وهم ممن خدموا النادي وأحبّوه وترشحّهم يؤكّد ما نعلّمه في مدارسنا لطلابنا، على اللعبة الديمقراطيّة التي تحمي الجميع والتي تبقى هي المثال والمثل لكل عمل انتخابي.

وعشيّة الإنتخابات في نادي الحكمة لا بدّ من التأكيد أن الرئيس الفخري للنادي رئيس مدرسة الحكمة في بيروت الذي يعمل من موقعه الرسولي والروحي بتوجيه مباشر من وليّ الحكمة رئيس أساقفة بيروت سيادة المطران بولس مطر السامي الإحترام، يؤكّد أن لا مرشحين لدينا في هذه الإنتخابات سوى محبة الجميع لنادي الحكمة وخدمته والعمل بوحي من الروح التي قام عليها وعاش في ظلّها منذ 73 سنة، وبالتالي فإنّ التوجّه الأساسي لمطرانيّة بيروت المارونيّة ومدرسة الحكمة المنبثقة منها يبقى التوافق بين أبناء العائلة الواحدة المنتميّة إلى الحكمة أولًا وأخيرًا والبعيدة كلّ البعد عن السياسة والتسييس وهذا ما يعمل له الرئيس الفخري للنادي بتوجيه من وليّ الحكمة، علمًا أنَّ هذا التوجه لا يقف بوجه أي عمل ديمقراطي يتجسّد في العمليّة الإنتخابيّة الحبيّة التي نتمنى أن تصبّ في مصلحة النادي الذي بات ومنذ الألقاب الدوليّة والأسيويّة والعربيّة التي حققها في العقد الأخير من القرن الماضي حالة وطنيّة لن نفرّط بها وسنبقى مؤتمنين عليها.

وختامًا ندعو أعضاء الجمعيّة العموميّة للمشاركة في انتخابات النادي وينتخبوا لجنة إداريّة تلبي طموحاتهم وآمالهم في أن يبقى النادي شامخًا أبدًا.

Print Friendly

Comments

comments