مُني الشانفيل بخسارة حرجة هي التاسعة له في عشر مباريات وذلك امام المتحد بنتيجة 88-93 ضمن المرحلة 11 من بطولة لبنان “بيبسي” لكرة السلّة على ملعب الاول في ديك المحدي.

وبات الفريق المتني في موقف غير مريح حيث يقبع في ذيل الترتيب بإنتصار يتيم وتسع هزائم.

ونجح المتحد في التقدم بفارق 16 نقطة في منتصف الربع الثالث (54-38) إلا ان الشانفيل عاد من بعيد ليتقدم 76-74 بعدما سجل اصحاب الارض تسع نقاط متتالية، بيد انّ المتحد سرعان ما استعاد افضليته، وسط تألق الثنائي مايك تايلور وراميل كوري، رغم انّ المتحد عانى من مشكلة لاخطاء لعدد كبير من لاعبيه لا سيما لاعبي الإرتكاز كشارل تابت وعلاء الدين ارناؤوط.

وفي الثواني الاخيرة، كان المتحد متقدماً بفارق 3 نقاط، بيد انّ الشانفيل ارتكب اخطاء فادحة واساء التعامل مع اللحظات الاخيرة رغم انه كان حصل على اكثر من فرصة لمعادلة النتيجة او حتى التقدم لكنه اضاعها.

سجّل كل من تايلور وكوري 25 نقطة مع 7 تمريرات حاسمة للاول، فيما اضاف ريشون تيري 23 نقطة و7 متابعات.

ومن جانب الشانفيل، سجّل ماركوس بانكس 26 نقطة واضاف اليه كل من سني سكاكيني ونيكولوز 22 نقطة مع 13 متابعات للثاني.

بفوزه هذا، انضم المتحد الى التضامن وبيبلوس في المركز الرابع بالتساوي بخمسة إنتصارات و5 هزائم.

 

Print Friendly

Comments

comments