صدر عن نادي المريميين – شانفيل – البيان التالي

يستنكر نادي المريميين – شانفيل – ما تعرض له لاعبوه واقاربهم من اعتداء بالضرب والشتائم من جمهور نادي التضامن تحت انظار اداريي وأحد داعمي هذا النادي خاصة ان الداعم و احد الاداريين هما أعضاء في اتحاد كرة السلة.

كما يأسف نادينا مخالفة حكام تلك المباراة المادة ١٥٠ من النظام العام للاتحاد والتي تنص بوضوح على ان اي جمعية يتسبب جمهورها بتعطيل اللقاء يتم تخسيرها المباراة.

يضع نادي المريميين بتصرف الاتحاد جواب مراقب تلك المباراة: “من سيحميني و يحمي الحكام بحال تطبيقنا لتلك المادة” و ذلك ردا على سؤال توجه به اداري نادينا روي عبود: “ماذا تنتظرون لتطبيق المادة 150 بعد توقف المباراة لأكثر من خمسين دقيقة بسبب اجتياح جمهور التضامن لأرض الملعب”

تشكر ادارة نادي المريميين – شانفيل – مسارعة امين عام الاتحاد شربل رزق والأعضاء ياسر الحاج و ادي ابو زخم على حماية لاعبينا والجهاز الفني من الهجوم الشرس الذي تعرضوا له عند اجتياح جمهور التضامن أرض الملعب.

اخيرا تبقي اللجنة الأدارية لنادي المريميين – شانفيل – اجتماعاتها مفتوحة لمواكبة كل جديد على هذا الصعيد واتخاذ الموقف المناسب على ضوئه.

Print Friendly

Comments

comments