بعد تأكيد رئيس النادي الرياضي عميد الرؤساء، هشام جارودي، نيته الإستقالة من موقعه في حديث للنهار. تتجه الانظار الى الشخص الذي سيخلف جارودي في هذا الموقع الهام والثقيل في آن معا. لكنّ المعلومات تشير الى انّ جودت شاكر رئيس الانشطة الرياضية واحد الجنود الاساسيين للنادي الرياضي على مدى عقود من زمن يستعد لإستلام دفة الامور . شاكر ليس “إبن اليوم” لا في لعبة كرة السلة ولا في النادي الرياضي تحديداً، حيث رافق هذا النادي العريق في كل مراحله، وكان وفياً له في السرّاء والضرّاء، ولعب دوراً كبيراً خلال مراحل عدّة في إنجازات للنادي الرياضي.

يستعد شاكر الى ترؤس النادي الرياضي محاطاً بمجموعة قوية من جيل الشباب في النادي من العائلات البيروتية وبدعم من مرجعيات عدة نظرا الى الثقة التي يحوزها شاكر على اعلى المستويات. ففي وقت بات يحتاج النادي الرياضي الى مقاربة جديدة للسعي الى المحافظة على إنجازاته المحلية وللعودة الى تحقيق الإنجازات الخارجية بعد غياب سنوات عن البطولات العربية والآسيوية .

فشاكر هو من استقدم أهم أجانب لعبوا للنادي الرياضي منذ العام ١٩٩٣ حتى يومنا هذا ، والجميع يعلم حبه بالاعتماد على جيل الشباب الذين هم نواة منتخب لبنان اليوم ، لا يسعنا القول سوى انّ شاكر هو الشخص المناسب في المكان المناسب، وخير خلف لخير سلف.

Print Friendly

Comments

comments