كشف معسكر اعدادي للمنتخب وتوجه لتجنيس سام يونغ
باتريك سابا: أتمنى عودة الخطيب عن اعتزاله

 

باتريك سابا اسم لامع في كرة السلة، منذ أن سطع نجمه عندما كان لاعبا في فريق الكهربا مطلع التسعينيات، قبل أن ينتقل الى مون لاسال والتضامن الزوق والشانفيل، لما كان يتمتع من سرعة في التحركات داخل الملعب والرميات الثلاثية.

لم تقتصر مسيرة سابا على اللعب في بطولة لبنان للدرجة الاولى، بل تكللت بتدريبه المنتخب الوطني في بطولة غرب آسيا العام 2016 اضافة الى تعيينه مساعداً لمدرب منتخب الناشئين تحت 19 عاماً في العام 2007 حيث شارك في بطولة العالم لكرة السلة في صربيا. وعام 2008 كان مساعدا للمدرب رزق الله زلعوم في بطولة آسيا تحت 18عاما. الى أن استلم اليوم مهمة تدريب المنتخب الاول لقيادته الى بطولة العالم من بوابة التصفيات. ولا يزال اللاعب المحنك يخوض غمار التدريب فيشرف على تدريب فريق الهومنتمن للسيدات وفريق بيروت في الدرجة الاولى.

 

 

استلم باتريك سابا دفة المنتخب الاول لكرة السلة في التصفيات المؤهلة لبطولة العالم في كرة السلة خلفاً للمدرب الليتواني راموناس بوتاوتاس في مهمة صعبة بعد سلسلة الاخفاقات التي مُني بها المنتخب اللبناني في بطولة كأس آسيا التي استضافتها العاصمة بيروت وخسارته مباراة من أول مباراتين في التصفيات امام الأردن. سابا وفي حديث للـ “سوبر وان” يرى أن المهمة التي أسندت اليه هي تحد جديد سيعمل لانهائه بصورة مشرفة.
هذه ليست المرة الأولى التي يدرب فيها سابا المنتخب الاول ففي عام 2016 اشرف على المنتخب خلال بطولة غرب آسيا وهنا يقول:” مشاركتنا في بطولة غرب آسيا حينذاك بغياب اللاعبين الاساسيين لانشغالهم بنهائي بطولة لبنان التي جمعت الرياضي والحكمة وبغياب شارل ثابت وباسل بوجي وعلي كنعان بداعي الاصابة. لعبنا بتشكيلة شبابية وحققنا المركز الرابع، مثلنا لبنان بصورة مشرفة فقد خسرنا أمام العراق بعد وقتين اضافيين وخسرنا امام الاردن بعد وقت اضافي وخسرنا أمام ايران بست نقاط وحققنا فوزا على المنتخب السوري”.

سام يونغ الاوفر حظاً

تحضيرات كثيرة بانتظار سابا لاستعادة المنتخب صورته المثالية تبدأ بالخيار المناسب للاعب المجنس الذي وبحسب سابا سيكون اما لاعب الهومنتمن سام يونغ أو لاعب المتحد دارين تاونز. ويشرح:” نحن بحاجة في المرحلة المقبلة من التصفيات الى لاعب هداف وسام يونغ هداف من الطراز الرفيع ودارين تاونز يسجل في كل مباراة “دبل دبل”. اما سام يونغ بامكانه اللعب في مركزين بمساعدة من باسل بوجي وعلي حيدر وشارل ثابت وعلي كنعان لتكون تركيبته ضمن التشكيلة التي سأعمل عليها من اللبنانيين في جميع المراكز جيدة. وبحال لم ينجح موضوع سام يونغ فآتر ماجوك لاعب الحكمة الحالي من الاسماء المرشحة”.

 

اما على صعيد اللبنانيين يؤكد سابا ان تغييرات ستطرأ على اللائحة المؤلفة من 24 لاعبا:”بالتاكيد ستتغير التشكيلة نوعاً ما، فأنا أفكر بضم كل من تياغو مخلوف وجيرارد حديديان وغسان نعمة وحسن دندش وميغيل مارتينيز. هذه الاسماء لها دورها في فرقها في الدوري وتقدم مستوى لافت في المباريات”.

 

معسكر قطر
اولى محطات التحضير بقيادة سابا ستكون معسكر في قطر يتضمن ثلاث مباريات مع المنتخب القطري من 13 الى 19 شباط المقبل مضيفاً:” سيكون معسكر قطر مهم لنا قبل مباراتنا في التصفيات مع سوريا، على غرار المباريات الودية التي خضناها في تحضيراتنا لكأس آسيا لكنها كانت دون المستوى. فقد لعبنا مباراة واحدة في صربيا يمكننا القول انه كان بمستوى عالٍ ومع المنتخب الاردني في تركيا”.

ويضيف “الفشل الذي مني به المنتخب في بطولة كأس آسيا على الرغم من وجود عناصر اكثر من ممتازة له اسباب عدة تعود الى النظام والانضباط، والمدرب بوتاوتاس يملك سيرة ذاتية في الملاعب كبيرة ولكنه كان بحاجة الى وقت أكثر ليتأقلم مع عقلية اللاعب اللبناني”.

 

فادي الخطيب راجع؟
بعد اعتزال اللاعب فادي الخطيب اللعب دولياً خلال بطولة كأس آسيا انشغل الوسط السلوي بالعودة المرتقبة له بعد استلام باتريك سابا مهمة تدريب المنتخب فيرد سابا:” اتصل الخطيب بي فور الاعلان عن استلامي تدريب المنتخب مهنئا ومتمنياً لي التوفيق. لم نتكلم في التفاصيل ولكن لي الشرف ان ادرب المنتخب ويكون فادي واحدا من أفراده.
القرار بالعودة الى المنتخب عند الخطيب اذ أن الأبواب جميعها مفتوحة أمامه ان كان من الاتحاد أو من الجهاز الفني”.

 

بيروت على السكة الصحيحة
بعد أن حقق لقب بطولة الدرجة الثانية مع فريق بيروت المولود الجديد والصعود الى دوري الأضواء، وتحقيقه نتائج لافتة يرى سابا  ان السبب الاول يعود الى:” الجو الايجابي الذي توفره الادارة للفريق ان كان من رئيس النادي نديم حكيم او امين السر جوزيف عبد المسيح وجميع اعضاء الهيئة الادارية والجهاز الفني، فلم يتركوا الفريق من الموسم الماضي على الرغم من الظروف الصعبة التي واجهناها. بيروت ولد في الدرجة الثانية وفي موسم واحد صعد الى الاولى على عكس جميع الفرق التي تدرجت من الرابعة الى الثالثة ثم الى الثانية وصولاً الى الأولى”. ويضيف:” حققنا حتى اليوم 9 انتصارات، وبانتظارنا مباراة مصيرية مع المتحد اذا فزنا بها سنحتل المركز الخامس ونلعب مع المجموعة الاولى، لم يحقق أي فريق صاعد حديثاً الى دوري الاضواء ما حققه بيروت”.
وعن اللاعب اللبناني الذي كان يتمناه في صفوف نادي بيروت يقول:” علي مزهر، ولكن الحكمة تواصل معه قبلنا”.

الرياضي طرف في النهائي
يرى سابا أن الرياضي هو فريق بطل ويملك عناصر لبنانية كبيرة وبطبيعة الحال سيكون في النهائي الى جانب الهومنتمن او الحكمة او الشانفيل، لا شيء محسوما حتى الآن فالحكمة قبل موسين انهى الدور المنتظم في المركز السابع ووصل الى النهائي مع الرياضي.
و في ما يخص نادي الشانفيل وفي سؤال عن رأيه بالثلاثي فادي الخطيب وإيلي رستم وأحمد ابراهيم يقول:” لا شك ان هذا الثلاثي من أهم اللاعبين في لبنان والمدرب غسان سركيس لديه الخبرة والباع الطويل في اللعبة لكن ارى أن أداء الفريق غير الثابت يعود الى وجود 3 أجانب على ارض الملعب، فهذه التوليفة لم تلائم النادي بوجود العناصر اللبنانية التي يملكها”.

اما عن أجانب بيروت يؤكد:” لا نية اليوم لتغيير الاجانب، استقدمنا مايك ايفييبرا لتعزيز الفريق كونه يعرف الدوري اللبناني جيداً ولم يتمكن من اللعب حتى الآن بسبب مشاكل في استغنائه، انما كريس كروافرد وكيانو بوست من اصغر الاجانب في لبنان وهما اعطيا الفريق كل ما يستطيعان القيام به بالاضافة الى جمار يونغ”.
   سيدات الهومنتمن نحو اللقب الثاني
حقق نادي الهومنتمن بطولة لبنان لكرة السلة الموسم الماضي على حساب نادي الرياضي وحقق بطولة العرب للسيدات بقيادة المدرب باتريك سابا. يرى سابا أن هذا الموسم لسيدات الهومنتمن بدأ ولا يزال على السكة الصحيحة:” لم نتلق أي خسارة حتى الآن، وسنعمل على انهاء الدور المنتظم بسجل نظيف”.

حاورته ميريام داموري

Print Friendly

Comments

comments