لم يستفد منتخب لبنان لكرة السلة من تقدّمه تسع نقاط في الدقائق الأخيرة في مباراته مع نظيره النيوزيلندي على ملعب”اينيرجي سيتي سنتر” في مدينة روتوريا النيوزيلندية ضمن الدور الثاني من التصفيات الآسيوية- الأوقيانية المؤهلة الى كأس العالم التي ستقام في الصين العام المقبل اذ خرج خاسراً اللقاء بطريقة دراماتيكية وبفارق 3 نقاط وبنتيجة(60-63).وفرّط منتخب الأرز بفوز كان في متناول يديه على ارض نيوزيلندا وامام جمهورها لتنفرد نيوزيلندا بصدارة المجموعة ب15 نقطة وللبنان 14 نقطة.وخاض لبنان مباراة رجولية امام المنتخب النيوزيلندي في الربع الأول والثاني والرابع وفقد تركيزه في الربع الثاني وكان قاب قوسين أو أدنى من تحقيق الفوز على منافسه لولا الأخطاء التي ارتكبها في الوقت القاتل من المباراة مما سمح للنيوزيلنديين باقتناص فوز كان أقرب للبنان الذي ارتكب لاعبوه 17 “تورن أوفرز” وعابهم الريباودز .
وفي مجريات المباراة،التي غاب عنها لاعب المنتخب اللبناني أمير سعود بسبب الاصابة، تقدّم لبنان سريعاً (8-5) و(16-7) لينهي الربع الأول بتقدّم منتخب الأرز(18-7) وسط ضياع تام لدى لاعبي الفريق المضيف.وفي الربع الثاني دانت السيطرة للنيوزيلنديين الذين نجحوا في تقليص الفارق لا بل التقدّم(19-18) وسط عدم تركيز لبناني لينتهي الربع الثاني بالتعادل(25-25).وفي الربع الثالث استعاد منتخب لبنان زمام المبادرة وتقدّم(38-33) و(45-40) لينتهي الربع الثالث بتقدّم لبنان (46-45).وفي الربع الرابع والاخير واصل لبنان تقدّمه (51-45) ووسع الفارق الى تسع نقاط(54-45) وبدا متجهاً نحو تحقيق فوز ثمين خارج ارضه على نيوزيلندا لكن اصحاب الأرض نجحوا في تقليص الفارق رويداً رويداً حتى التعادل(60-60) لينجح النيوزيلنديون في حسم اللقاء لمصلحتهم بفارق 3 نقاط(63-60) في لقاء مثير.

مثّل لبنان:ايلي رستم(قائد المنتخب و19 نقطة)،اتير ماجوك(13 نقطة)،احمد ابرهيم(11 نقطة)،علي حيدر(6)،رودريك عقل(5)،دانيال فارس(2)،شارل تابت(1)،نديم سعيد ،ايلي اسطفان،جاد خليل .وكان افضل مسجل في الفريق الفائز شيا لي(14 نقطة).
وهو الفوز الرابع من اربع مباريات لنيوزيلندا على لبنان بعد فوزه عليه في العام 2008 في كندا ودياً وبنتيجة(84-71) وفي نهائيات بطولة العالم في ازمير(تركيا) في العام 2010 وبنتيجة(108-76) وفي كأس آسيا في العام 2017 في لبنان وبنتيجة(86-82)

مباريات لبنان
وفي ما يلي برنامج مباريات المنتخب اللبناني حتى انتهاء الدور الثاني:
-29 تشرين الثاني 2018-كوريا الجنوبية- لبنان(كوريا الجنوبية)
-2 كانون الأول 2018 -الصين-لبنان(الصين)
-22 شباط 2019 -لبنان-نيوزيلندا(مجمع نهاد نوفل)
-25 شباط 2019-لبنان –كوريا(مجمّع نهاد نوفل)

 

Print Friendly

Comments

comments