شرح رئيس الاتحاد اللبناني لكرة السلة أكرم الحلبي باسهاب وبالأرقام التفصيلية واقع اللعبة وما أنجزته اللجنة الادارية للاتحاد منذ انتخابه رئيساً في 28 تموز الفائت خاصة على الصعيد المالي خلال مؤتمر صحافي حاشد عقده مساء الأربعاء في مقر انطوان الشويري في جل الديب بحضور اعضاء الاتحاد وحشد من رجال الصحافة والاعلام.واستهل الحلبي كلامه بالترحيب برجال الصحافة والاعلام وقال” نتعرّض الى حملة شعواء وهجوم على الاتحاد خاصة بعد الاتفاق مع شركة “ألفا” حول تطبيق “الفا سبورتس” .واضاف”حان الوقت لشرح بعض الامور التي يتداولها البعض. أولاً وليسمع الجميع، في 28 تموز الفائت استلمنا الاتحاد بدين كبير يناهز ميلونين و440 الف دولار خاصة من بطولة آسيا التي استضافها لبنان العام الفائت .واتفقنا مع الاتحاد الآسيوي للعبة على تقسيط رسم الأستضافة على عدة دفعات بالاضافة الى دفعات كثيرة .ولو تمنّعنا عن الدفع سنكون لا محالة امام ايقاف لبنان دولياً من قبل الاتحاد الدولي .ومنذ تموز الفائت دفع الاتحاد نحو تسعماية الف دولار اميركي اي قلصنا العجز وهذا ما نسعى اليه بعد ان وضعنا خطة مالية لتفادي التوقيف بالاضافة لجدولة ديون أخرى مثل الفنادق. قلصنا العجز من مليونين و400 الف دولار من تاريخ استلامنا لحدود مليون و500 الف دولار. لقد نجحنا في تأمين راعيي للمنتخب من “الفا” وبنك “سوسييتيه جنرال ” وهنالك راع ثالث الاسبوع المقبل “.وعرض الحلبي جردة بالنشاطات المكثفة للاتحاد من بطولات الفئات العمرية وبطولات الدرجات رجال وسيدات واحراز منتخب تحت ال16 سنة لقب دور الذهاب لبطولة غرب اسيا والمشاركة في بطولة آسيا تحت ال18 سنة اضافة الى مشاركة منتخب لبنان للرجال في تصفيات كأس العالم والتكاليف الباهظة التي ستفوق المليون دولار والبدء بتمارين منتخب لبنان”ب” وانشاء اكاديمية للمدربين وللحكام ومراقبي المباريات” .ثم تطرّق الحلبي الى موضوع النقل التلفزيوني وقال” نيولوك سبورتس لديها ديون للاتحاد، واعترفت بصراحة عن عدم قدرتهم تغطية المبلغ علما ان تغطية مصاريف الاتحاد احد مصادرها من النقل التلفزيوني ولكن كنا امام خيارين اما ان تتوقف البطولة او ان نلجأ الى شركة “الفا” كما حصل. لم يكن لدينا خيار آخر لانقاذ البطولة واللعبة . هل تعتقدون اننا راضون عن تعرضنا للانتقادات يوميا على وسائل التواصل الاجتماعي ولكن لم يكن لدينا اي خيار آخر. لا احد قادر اليوم على تأمين مبلغ يتخطى المليوني دولار اميركي.
فمسيرة اتحاد كرة السلة تتطلب اموالا كثيرة.وقبل ان نتفق مع “ألفا” اجتمعنا برؤساء الاندية وتناقشنا ووافق الجميع على هذا القرار. المشاكل التقنية التي واجهها الناس مع التطبيق ستحل مع الوقت وقريباً جداً .اوقفوا الظلم ضد الاتحاد وسأكون صريحاً لا بطولة رجال درجة اولى لولا “الفا”و”مؤسسة مقدسي” ترعى بطولة لبنان للسيدات. الاتحاد يعمل على نظام داخلي جديد لمواكبة التطور مع كشف على اكاديميات كرة السلة ونجحت تجربة اللاعبين الاجنبيين الاثنين .اللجنة الادارية الحالية للاتحاد انقذت الاتحاد واللعبة .نفسنا طويل واقول :في حال وجود بديل عن “الفا” أهلاً وسهلاً مع العلم ان المغتربين يتابعون “الفا سبورتس” بشكل واسع .ومن لديه فكرة بناءة اهلا وسهلاً نحن مع المعارضة البناءة” .
واضاف مبتسماً ” اذا وضعنا مبلغ جزائي على التهجمات التي تطالنا على مواقع التواصل الاجتماعي، سنتمكن من تغطية الديون. من لديه اقتراح فليتقدم به للاتحاد ونحن مستعدون للنقاش”.
ورداً على الأسئلة قال الحلبي”لنا ملء الثقة بالحكم اللبناني وهو من الأفضل في القارة الآسيوية ” مضيفاً ان فكرة الاستقالة راودته.

Print Friendly

Comments

comments